.:: Black World ::.

لّبى قلبـك يا {زائر} مـنـور بـطلـتـكــ ~


    جرح اللسان ،، أقوى من جرح الأبدان

    شاطر
    avatar
    black haker
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 359
    النقاط : 23528
    الـتقـيم : 128
    العمر : 25
    البـلـد : المملكة العربية السعودية
    انثى

    جرح اللسان ،، أقوى من جرح الأبدان

    مُساهمة من طرف black haker في الثلاثاء 18 أغسطس - 1:40

    ،،{ السلام عليكم و رحمة الله و بركاته }،،

    ..


    كيفكم،، إن شاء الله بخير؟ =)

    صار لي فترة ما دخلت هنا و شاركت، فحبيت أنزل موضوع جديد هنا في القسم ^__^

    ..

    وحدة من صديقاتي أرسلت لي من فترة قصة و أعجبتني لأنه فعلاً صحيحة و هو الي يصير في واقعنا الحالي..

    أترككم مع القصة القصيرة الي توضح معنى عنوان الموضوع..

    و مع تعليق بسيط أو بالأحرى رأيي في القصة و الموضوع التي أثارته في نفسي في النهاية
    =]
    ..

    «;|[ جرح اللسان،، أقوى من جرح الأبدان ]|;»

    ..

    { كان هناك طفل يصعب إرضاؤه
    ,,

    ..

    أعطاه والده كيس مليء بالمسامير وقال له: قم بطرق مسماراً واحداً في سور الحديقة في كل مرة تفقد فيها أعصابك أو تختلف مع اي شخص.

    ~

    [ في اليوم الاول,,

    ..

    قام الولد بطرق 37 مسماراً في سور الحديقة, وفي الأسبوع التالي تعلم الولد كيف يتحكم في نفسه وكان عدد المسامير التي توضع يومياً ينخفض.

    ~

    الولد اكتشف انه تعلم بسهولة كيف يتحكم في نفسه ,,

    أسهل من الطرق على سور الحديقة.

    ~

    [ في النهاية,,

    ..

    أتى اليوم الذي لم يطرق فيه الولد أي مسمار في سور الحديقة,,

    عندها ذهب ليخبر والده أنه لم يعد بحاجة إلى أن يطرق اي مسمار

    قال له والده
    : الآن قم بخلع مسماراً واحداً عن كل يوم يمر بك دون أن تفقد اعصابك.

    ~

    [ مرت عدة ايام,,

    ..

    واخيراً تمكن الولد من ابلاغ والده انه قد قام بخلع كل المسامير من السور.

    قام الوالد بأخذ ابنه ال السور وقال له:

    ((بني قد احسنت التصرف, ولكن انظر الى هذه الثقوب التي تركتها في السور لن تعود ابداً كما كانت))

    ~

    [ عندما تحدث بينك وبين الآخرين,,

    ..

    مشادة أو اختلاف وتخرج منك بعض الكلمات السيئة,,
    فأنت تتركهم بجرح في اعماقهم

    كتلك الثقوب التي تراها
    .

    ~

    { انت تستطيع ان تطعن الشخص,,


    ..

    ثم تخرج السكين من جوفه, ولكن تكون قد تركت أثراً لجرحاً غائراً,
    لهذا لايهم كم وكم من المرات قد

    تأسفت له لأن الجرح لازال موجوداً
    .

    ..


    «;|[ جرح اللسان،، أقوى من جرح الأبدان ]|;»
    ..

    و الآن و بعد قرائتكم للقصة، هل فكرتم بعدد الأشخاص الذين قمتم بجرحهم في لحظة غضب و انفعال؟

    هل فكرتم بعدد الجروح التي تسببتم بها دون قصد في حق أشخاص لا يزالون يعانون منها؟
    ..
    قد تكونوا اعتذرتم للشخص، و تصالحتم معه الآن..

    و لكنه أبداً لن ينسى ما فعلتم به.. لأن جروح القلب لا تلتئم بهذه السهولة..
    ..

    قد تفكرون أن الشخص الذي لا ينسى.. حقود أو انسان حساس زيادة عن اللزوم، لكن لتوضيح ذلك..

    فكروا في موقف حدث لكم و جرحكم شخص تعزونه و تحبونه كثيراً بكلمة في شجار أو نزاع..

    ..

    هل لازلتم تحسون بوخز بسيط لكن مؤلم حين تتذكرون هذا الموقف...؟

    هذا ما قصدته بكلامي، القلب لا تشفى جروحه تماماً.
    ..

    لذا...إن كنتم قد أخطأتم في حق أي شخص أو جرحتوه بكلمة قاسية.. اعتذروا له، و حاولوا أن


    تمحوا هذه الكلمة من نفسه بكلمات طيبة كثيرة فقد تساعده على أن ينسى و يبقى متذكراً إياها لا الكلمة السيئة..
    ..

    "لحظة غضب و انفعال"
    ..

    كثيراً ما نرددها.. و كثيراً ما يتعاطف معنا الآخرون عند ذكرها لهم كـ مبرر لأخطائنا..!

    الإنسان المؤمن الذي يؤمن بربه و يخاف منه هو من لديه القدرة على أن يمسك نفسه في هذه اللحظات
    ..

    لأنها ما هي إلا و اختبار لقوة تحمل الإنسان
    ..
    فهذه اللحظات ليست عذراً يلتمسه لجرح الآخرين

    أو تبرير التلفظ بكلمات قاسية
    ..
    من يعود نفسه على الكلمة الطيبة لا يفقد القدرة في التحكم بلسانه

    و يتفوه بكلمات شائنة في حق إنسان آخر حتى و إن كانت في ما نسميه بـ "لحظة غضب و انفعال"
    ..

    ..

    حتى و إن أخطأ الطرف الآخر في حقكم أو جرحكم بكلمة،
    لا يعني ذلك أنه أصبح لديكم سبب لرد الإساءة


    و جرحه مثلما فعل بك
    ..لأن المؤمن "لا يقابل السيئة بالسيئة".. بل يترفع عن ذلك.

    ..
    الندم و التحسر أبداً لن ينفع بعد فوات الأوان.. فمن الأفضل تجنب أي مسبب لهما منذ البداية

    و التفكير في عواقب أي كلمة ستقولونها لأي كان.. الإنسان يفكر قبل أن يتكلم، و لا يتكلم قبل أن يفكر..
    ..

    لأن تذكروا.. جرح اللسان أقوى من جرح الأبدان.
    ..

    «;|[الفائدة التي تجنيها من وراء هذا الموضوع]|;»

    ..


    1) الحلم عند الغضب.

    ..

    2) عدم الرد سريعاً وقت الغضب لأنك لاتعي ماتقول.

    ..

    3) التمس العذر لصديقك قبل ان تجرحه بكلمة اثناء غضبك.

    ..

    4) يجب ان نعلم جميعاً اننا بشر ومعرضين للخطأ.

    ..

    شكراً لقرائتكم الموضوع، أتمنى أنكم استفدتم منه،،




    عذراً على أي قصور،و إن أخطأت فمني و من الشيطان..و إن أصبت فمن الله.


    و السلام عليم ختام
    ..

    ،،{ في أمان الله }،،


    ..


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 13 نوفمبر - 9:10